Sponsors

  • BMW

ELTAWKEEL.com

مقالات واراء

أرقام تتطلب الإبتكار علي كافة المستويات

ElTawkeel.com

تغطية وتصوير: محمود مصطفي كمال

خلال الأسبوع الماضي كنت ضيفاً بمؤتمر شنايدر إليكتريك الفرنسية للإبتكار بباريس، والذي تم إقامته قبل يومين من إنطلاق فعاليات ماراثون باريس الذي تقيمه شنايدر إليكتريك منذ أربعين عاماً، وخلال المؤتمر كان هناك العديد من الأرقام التي تستحق التوقف عندها، جميعها جاء في العرض التقديمي لجون باسكال، رئيس مجلس إدارة شنايدر إليكترويك العالمية.

في عام ٢٠٥٠ سيزيد عدد سكان المدن في العالم بنحو إثنان ونصف بليون شخص، فيما ستزيد عدد الأجهزة المتصلة بالإنترنت إلي ٥٠ بليون جهاز، وفي خلال خمس سنوات فقط من الأن سيزيد عدد الأجهزة المتصلة بالإنترنت ليتخطي عدد مستخدمي الإنترنت ذاتهم، كما أنه من المتوقع أن تزيد الحاجة للكهرباء للأعمال الصناعية بمقدار ٤٠٪ خلال ٢٥ عاماً فقط.


هذه أرقام مرعبة ومنطقية، فالتكنولوجيا المتطورة تتيح لنا جهازاً جديداً وأفقاً جديدة كل دقيقة، لكن ماذا عن الطاقة المتطلبة لتشغيل كل ذلك؟ كيف سنقوم بتشغيل المصانع أو حتي البيوت التي تمتلئ بالعديد من الأجهزة الحديثة المتطلبة للطاقة؟ كان هذا هو موضوع المؤتمر الذي كان شعاره "Innovation on every level" أو الإبتكار علي كافة المستويات، فالعالم يواجه بالفعل أزمات كبيرة فيما يتعلق بالطاقة والتغير المناخي وكلاهما يتصل ببعضه البعض، لكن العديد من مناطق العالم لا تعلم والبعض الأخر غير مهتم.

شنايدر إليكتريك كشركة متخصصة في إدارة الطاقة وتطوير التكنولوجيا والحلول المتخصصة في هذا المجال عرضت رؤية قد تبدو مستقبلية، ولكنها رؤية واقعية، لأنها لتطبيقات وأنظمة إدارة موجودة بالفعل وجاهزة للعمل، ولكنها تميل بطبيعتها إلي المستقبل للإبتكار الكبير الذي تحمله في مواجهة مشاكل اليوم.

ما هو التحدي الذي نواجهه؟

المستقبل سيحتاج الكثير من الكهرباء، الكثير من التطبيقات الذكية، فيما يجب أن يكون أقل تلوثاً وأقل مركزية يتيح حرية متابعة المعلومات من أي مكان، ونحتاج أن نكون أكثر إقتصادية في إستهلاك الطاقة بثلاث مرات!

هل هذا رقم كبير؟ في الواقع لا، خاصة إذا علمنا القدر الذي من المحتمل ترشيده في مختلف البنايات، فالبنايات الصناعية بها فرصة لترشيد 58% من إستهلاكها، والبنية التحتية من الممكن ترشيد 79% من إستهلاكها، والأبنية العادية من الممكن ترشيد 82% من إستهلاكها، وهو ما يقودنا لمصطلح «إنترنت الأشياء» أو Internet of things أو ما يتم إختصاره IOT.

عرضت شنايدر إليكتريك كيف يمكن تحقيق الترشيد والإستدامة بإبقاء كل شئ علي إتصال، ومن ثم عرض تقارير وبناء إستراتيجيات بناء علي مراقبة الأنظمة لسلوك المستخدمين في إستهلاك الطاقة، فمثلاً في منزلك، سيكون كل شئ علي إتصال من باب الجراج إلي الأضواء والمدفأة وأنظمة الترفيه، مما سيمكنك من تشغيلها عن بعد عن طريق تطبيق علي كمبيوتر لوحي أو هاتفك المحمول، مع تشغيلها بالطريقة التي تحدد الترشيد الأقصي في إستهلاك الطاقة عن طريق متابعة تقارير الإستهلاك والإستراتيجيات المقترحة لتحسينها.

إذا كان ذلك علي مستوي البيت فعلي مستوي المدينة، نحن نتحدث هنا عن المدن الذكية! تتواصل فيها البنية التحتية مع بعضها البعض وتتبادل المعلومات للوصول لظروف التشغيل الأكثر إقتصادية من ناحية، والأكثر مثالية من ناحية أخري، فتستطيع إشارات المرور إصدار تقارير عن مدي الزحام ومن ثم إعادة رسم إستراتيجيات عملها طبقاً لظروف تشغيلها الحالية، لك أن تتخيل كيف سيتحول المصنع إلي مصنع ذكي أيضاً وكيف ستصبح مخاطر العمل أقل وعملية التشغيل أسهل بكثير عن الطريق التحكم من تطبيقات الكمبيوترات اللوحية.

تكنولوجيا إنترنت الأشياء IOT مهمة للجميع تقريباً، بغض النظر عن أن هذه هي وجهة المستقبل عاجلاً أم أجلاً، فلا يوجد شركة أو مصنع أو حكومة لا تريد تخفيض نفقات التشغيل، وتأتي الإستدامة قبل تكلفة التشغيل وهو ما لا يتحقق سوي عن طريق إبقاء الأجهزة علي إتصال، ونحن هنا لا نتحدث عن تكنولوجيا مستقبلية، فهي موجودة ويتم العمل بها بالفعل في العديد من مدن العالم في الولايات المتحدة الأمريكية وهولندا واسبانيا وفرنسا والصين والهند.

شنايدر إليكتريك الفرنسية والتي تعمل فيما يزيد عن 80 دولة في العالم تعمل في السوق المصري ولها العديد من المشاريع العملاقة في في إقامة وإدارة وتشغيل أنظمة إدارة الطاقة بمشاريع قطاع البترول والغاز وقطاع البنية التحتية الكهربائية، بالإضافة للقطاع الصناعي والمباني التجارية (قامت بتنفيذ مشاريع أب تاون كايرو وكايرو فيستيفال سيتي وفندق نايل ريتز كارلتون)، ومن خلال الإبتكارات التي شاهدناها خلال مؤتمر الشركة بباريس، نعتقد أن هناك الكثير الذي من الممكن أن نشاهده في مشاريع مصرية خلال الأيام القادمة.

الكلمات الدلالية : مؤتمر شنايدر إليكتريك الفرنسية للإبتكار , ماراثون باريس , جون باسكال , Innovation on every level ,